نظرية اريكسون للتطور النفسي اجتماعي

 الافكار الرئيسية لنظرية اريكسون

قلل من اهمية الغرائز الجنسية الانسان يتطور عبر مراحل نفسية اجتماعية التغيرات النمائيةمستمرة طيلة دورة حياة الكائن البشري الثقافة تلعب دورا هاما في كل  رحلة من مراحل النمو النفسي الاجتماعي يمر الانسانبثماني مراحل اثناء دورة حياته. كل مرحلة تتمركز حول اهتمامات انفعالية متميزة تأخذ هذه الاهتمامات شكل أزمات ثنائية التركيب جذوعها متناقضة يرى أن الفرد عليه أن يواجه تلك الأزمات في مراحلها ويتغلب عليها لكي ينتقل إلى  المراحل التالية وإذا أخفق في مواجهة أزمه تظهر آثارها في المراحل التالية

مراحل النمو النفسي الاجتماعيStages of Psychosocial Development


مرحلة الثقة مقابل عدم الثقةTrust vs  Mistrust

018 شهر
يعتبر اريكسون أن الإحساس بالثقة بالنفس والبيئة أول مكونات الشخصية السوية تظهر في السنة الأولى لأنها سنوات التوكل الكلي على الآخرين يتمثل الإحساس بالثقة في سهولة حصول الطفل على حاجاته الأساسية بطريقة منظمة ودافئة –  فإذا تحقق ذلك وثق بنفسه وبالآخرين وببيئته والعكس يحدث في حال عدم توفير البيئة للأساسيات مما ينعكس على فقدان الثقة بالنفس والآخرين

 

مرحلة الاستقلال مقابل الشعور بالخجل والشك

 Autonomy vs Shame and Doubt

18شهر – 3 سنوات 
يتعلم الأطفال الاعتماد النسبي على أنفسهم, فيقومون بكثير من الأنشطة المتعلقة بالتغذية والمشي والكلام وعمليات الإخراج لذلك ينمو لديهم الإحساس بالاستقلال الذاتي و يلعب الوالدان دورا في تنمية الاستقلالية بإتباع أساليب  التنشئة الأسرية المعتدلة التي تجمع بين الحزم والتسامح وإعطاء الفرصة للطفل ان يجرب المهارات بنفسه وبطريقته الخاصة بينما تولد الأجواء الاستبدادية وأساليب الحماية الزائدة مشاعر الشك والخجل

مرحلة المبادرة مقابل الشعور بالذنب

Initiative vs Guilt

  3 – سنوات
يسعى الطفل لاكتشاف العالم المحيط به و يزداد شعور الطفل بالمسؤولية الاجتماعية لامتلاكه قدرات لغوية وعقلية وحركية التي تؤدي إلى المبادرة  والتأثير على الأشخاص والحوادث من حوله
زيادة الأسئلة والأخطاء (نتيجة القيام بمبادرات جديدة) الاخطاء قد تعرضه للعقاب – لذا من المتوقع ان يطور مشاعر الذنب (خاصة اذا استخدمت معه أساليب عقاب شديدة) فقد يصبح إنسان خائف متردد غير قادر على التعبير عن استقلاله (سلوك المبادرة)

مرحلة الانجاز مقابل الشعور بالنقص

 Industry vs inferiority

6 سنوات– 11 سنة (بداية التعليم المدرسي)  
تنمو لدى الاطفال قدرات حركية ولغوية وعقلية التي تساعدهم في المشاركة في النشاطات المختلفة (مدرسية, بيتية ,تنافسية) تربي الشعور عند الاطفال بانهم منتجين وقادرون على التحصيل والانجاز يتعلم الطفل قبول المهام والتعليمات المدرسية والاجتماعية اذا حقق نجاحات في المهام التي القيت عليه  فسينمو لديه شعور بالانجاز.
يطور الطفل شعورا بالضعف والشعور بالنقص (الدونية) في  حالة عدم الاعتراف بجهوده وانجازاته او انتقاده بشدة

مرحلة تحديد الهوية مقابل اضطراب الهوية

Identity vs identity confusion

12سنة – 18 سنة (المراهقة) 
يبحث المراهق وباستمرار عن ذاته وهويته – يتساءل باستمرار من أنا؟ من ماذا اريد ان اكون؟  ما دوري في المجتمع؟ ما الغاية من الحياة؟
على الفرد ان يبحث ويستخدم عمليات تجريب مختلفة لاختيار الهوية المناسبة له الابتعاد عن او التمرد على الأهل والتقرب للأصحاب / النظراء (يقلدهم باللباس, واللغة, الخ).
 Psycholosocial Moratorium – تعليق نشاط
مهلة زمنية يبحث ويجرب فيها المراهق الادوار(الهويات) المختلفة بدون الالتزام باي دور

مرحلة تحديد الهوية مقابل اضطراب الهوية

Identity vs identity confusion

إذا تمكن من  تحديد هويته وأهدافه يتمكن من توجيه إمكاناته وقواه الذاتية لتحقيق أهدافه ويتمكن من حل مشكلاته:
1- يكتسب الثقة في نفسه والاخرين 2ينمو الشعور بالاستقلال الذاتي 3الايمان بالقدرة على مواجهة التحديات بنجاح.
في حال لم يتحقق تحديد الهوية يحدث ما يسمى غموض الدور او اضطراب الهوية. يعبر عن ذلك الإخفاق, باضطرابات وسلوكيات كالعصيان والتمرد والشك (بما يفكر الاخرين عنهم)

مرحلة الألفة مقابل العزلة

Intimacy vs Isolation

18 سنة – 35 سنة
يبدأ الفرد في هذه المرحلة ممارسة دوره كراشد ويبدأ الأحساس بالود والألفة مع الآخرين ومشاركتهم حياتهم
تتطلب هذه المرحلة هوية مشتركة يعززها زوج مناسب ينتج عنه احساس بالألفة والمحبة والتعاطف
واذا أخفق في تحقيق مطالب المرحلة يكون الفرد أقرب للعزلة والفشل الاجتماعي

مرحلة الإنتاج مقابل الركود

Generativity  vs Stagnation

35 سنة – منتصف الستينات
يقوم الفرد بعدة ادوار اجتماعية يتطور إحساس الفرد بالقدرة على العطاء والإنتاج والقيام بالإعمال ذات المعنى والفائدة يقوم الفرد بالإنجاب ورعاية نسله ونقل الحكمة والقيم والفضائل لخلفه
الاخفاق في تنمية الانتاجيه يولد الانغماس بالذات والركود

مرحلة التكامل مقابل اليأس

Integrity vs Despair

الشيخوخة
يتحقق احساس الفرد بتكامل الذات والسعادة وفخر بالانجازات اذا نجح في حل ازمات المراحل السابقة
العكس يجده عندما يشعر الفرد باليأس والقنوط عند الفشل باجتياز ازمات المراحل السابقة وخيبة الامل من عدم تحقيق اهدافه بالحياة


المصدر 

  

Share on facebook
فاسبوك
Share on twitter
تويتر
Share on linkedin
لينكد إن
Share on whatsapp
واتساب

اترك تعليقاً

المشاركات الاخيرة

أحدث التعليقات

أفحص بحثك بالمجان

رفع الملف